الثقافة والامبريالية

ادوارد سعيد

KWD 5.000

KWD 5.000

بينهما ) فسعيد توسع في هذا الكتاب في تحليل وتفكيك ودراسة نصوص عدد كبير من الكتاب والمؤلفين الأوربيين والامريكيين مابين القرن الثامن عشر والقرن العشرين ,هذا الكتاب الذي منع تداولة في المملكة العربية السعودية وبعض دول الخليج حسب ماذكر سعيد هذا بنفسه في مقابلة صحفية مع صحفي يهودي , تصاب بالدهشة خلال قرائتك للكتاب بسعة إطلاع الكاتب وكثرة قراءاته لعشرات المؤلفين الذين يستشهد بنصوصهم , وهو لم يتوقف شارحا ومحللا نصوصهم فقط , بل فككها وأطلعك على الظروف التاريخية التى أحاطت بكاتب النص وقارنها بنصوص أخري لكتاب آخرين في ظروف مشابهه او في أفكار مشابه , محيطا بالنص من جميع جوانبه ومتغلغلا في إعماق المؤلف وشخصيته .
 

البروج المشيدة

لورانس رايت

KWD 6.000

KWD 6.000

 تاريخ قصصي:
هذا الكتاب هو تاريخ قصصي شامل للأحداث التي قادت إلى ١١ سبتمبر/أيلول، ونظرة متعمقة للأشخاص الذين تورطوا في هذه الأحداث وأفكارهم، والمخططات الإرهابية وسقطات أجهزة المخابرات الغربية والتي انتهت بالهجوم على الولايات المتحدة الأمريكية. وهذا الكتاب لمؤلفه لورانس رايت هو نتاج خمس سنوات من البحث ومئات المقابلات التي أجراها في كل من مصر والسعودية وباكستان وأفغانستان والسودان وإنجلترا وفرنسا وألمانيا وأسبانيا والولايات المتحدة.
يحقق كتاب البروج المشيدة مستوً غير مسبوق من الموضوعية والبصيرة عن طريق سرد القصة من واقع سرد أحداث حياة أربعة رجال هم: زعيمي تنظيم القاعدة أسامة بن لادن وأيمن الظواهري من جهة، ورئيس إدارة مكافحة الإرهاب في الإف بي آي جون أونيل، والمدير السابق للمخابرات السعودية الأمير تركي الفيصل من جهة أخرى. أما وقد أفصحت هذه الشخصيات عما لديها من معلومات خطيرة، فقد تبينت لنا العديد من الأمور الخفية منها تيارات الإسلام الحديث التي ساعدت على اعتناق كل من الظواهري وبن لادن للأصولية ... ومولد القاعدة وتطورها المتقطع حتى أصبحت منظمة قادرة على تفجير سفارتي الولايات المتحدة في كل من كينيا وتنزانيا، والهجوم على المدمرة البحرية الأمريكية يو إس إس كول ... والجهود البطولية التي قام بها أونيل لتتبع القاعدة قبل ١١ سبتمبر/أيلول، وموته المأساوي في برجي التجارة ... وتحول الأمير تركي من حليف لبن لادن إلى عدو له ... وفشل مكتب التحقيقات الفيدرالي والمخابرات المركزية الأمريكية والأمن القومي في منع وقوع هجمات ١١ سبتمبر/أيلول

KWD 3.000


كانت كراهية «جورج أورويل» مُنصبة على نظام - أيًّا كان لونه الأيديولوجي - لا يجد الفرد فيه مهربًا من استعباد التكنولوجيا الحديثة. هذه التكنولوجيا الحديثة لا تتمثل فقط فيما لدى أصحاب السلطة من أسلحة وسجون ومعتقلات، بل ما لديهم من وسائل تجسس وتنصت وغسيل مخ. وكلها وسائل لا تزال متاحة لمختلف الأنظمة اليوم.
ويرى مفكرنا الكبير الدكتور جلال أمين أنه من المفيد - بل من الضروري - «تجديد جورج أورويل»، أي تتبع ما جدَّ من تطورات في طبقة الممسكين بالسلطة الذين يمارسون القهر في العالم، والأسباب التي أدت إلى هذه التطورات، ونوع الرسائل التي يرسلها أصحاب السلطة الجُدد إلى الناس من قبيل غسيل المخ. فإن ما طرأ من تطور لا يقتصر على أساليب الكذب، بل يطال أيضًا مضمون الكلام الكاذب. ويُظهر كاتبنا كيف أن القهر النفسي، بإثارة الشهوات والرغبات التي يصعب أو يستحيل إشباعها، حل محل الحرمان من الأجر العادل والتعذيب المادي، وكيف تغيرت، تبعًا لذلك، طبيعة شعور المرء بالاغتراب، وما ضاع منه وما تبقى له من وسائل لمقاومة الأنواع المختلفة من القهر.
كتاب كاشف ومهم، فكما أكد «أورويل»، إن ظواهر الأمور غير بواطنها، وما يُقال لنا كثيرًا ما يكون عكس الحقيقة بالضبط، وعلينا أن نبذل جهدًا فائقًا لكي نرى ما يدور أمام أعيننا.

زمن مستعمل

سفيتلانا أليكسييفيتش

KWD 4.500

KWD 4.500


شهدت روسيا عدة ثورات واضطرابات وحروب أهلية دامية في بدايات القرن العشرين، نجم عنها ظهور الاتحاد السوفيتي الذي شكل صورة عن الإمبراطورية العظيمة التي لا تُقهر.

رأى فيها البعض تحقق الحلم الاشتراكي الأحمر في بناء دولة عظمى، امتد نفوذها على نصف العالم تقريباً. بينما رأى فيها البعض أحد أقسى أشكال الحكم الشمولي القمعي بمعتقلات هائلة ووضع اقتصادي صعب.

في العام 1991 انهارت هذه الإمبراطورية بشكل متسارع بعد عدة ثورات واضطرابات وحروب أهلية دامية، واستيقظ الإنسان الأحمر ليجد نفسه فجأة يعيش في أنقاض إمبراطورية تتهاوى إلى عشرات الدول المتصارعة، وتشهد انهياراً اقتصادياً هائلاً ونهاية الأحلام الكبيرة التي عاشها.

في كتابها، لا تبحث سفيتلانا عن إجابات للأسئلة الكبيرة التي تهم قارئ التاريخ، بل عن آلاف التفاصيل الصغيرة للحياة اليومية المنصرمة عبر جمع عشرات الشهادات لبشر عاديين عاشوا هذه التجربة وتقلباتها.

تبحث سفيتلانا عن الأحاديث الليلية الصغيرة التي تختفي مع الصباح، عن الحلم بمستقبل جديد، بزمن آخر. إلا أنه الزمن نفسه مكرراً؛ زمن مستعمل..

ما بعد الحداثة

كريستوفر باتلر

KWD 2.500

KWD 2.500

ظلَّ مصطلح «ما بعد الحداثة» شائعًا في مجتمعنا المعاصر على مدار العقد الماضي، ولكن كيف يمكن تعريفه؟ في هذا الكتاب من سلسلة «مقدِّمة قصيرة جدًّا»، يستكشف كريستوفر باتلر أهمَّ الأفكار ما بعد الحداثية، وارتباطَها بالنظرية والأدب والفنون المرئية والأفلام والعمارة والموسيقى. وهو يتحدَّث كذلك عن الفنانين والمثقَّفين والنقَّاد واختصاصيي العلوم الاجتماعية، بوصفهم جميعًا «أعضاءً في حزبٍ سياسيٍّ مُشاكِسٍ هشِّ التنظيم» — يضمُّ أعضاءً مثل: سيندي شيرمان، وسلمان رشدي، وجاك دريدا، ووالتر آبيش، وريتشارد رورتي — ومن ثَمَّ يقدِّم لنا إطارًا نظريًّا غايةً في الإمتاع يكشف خفايا «حالة ما بعد الحداثة»؛ بدءًا من ظاهرة تَسْيِيس ثقافة المتاحف، وصولًا إلى عقيدة الصَّواب السياسي.

امام العرش حوار بين الحكام

نجيب محفوظ

KWD 2.700

KWD 2.700

حوار مع حكام مصر بدءا من مينا موحد القطرين حتى الحكام المسلمين.. يدور الحوار فيما يشبه يوم القيامة